أسرىأهم الأخبار

بسبب موجه الحر ..ظروف قاسية يعانيها الأسرى فى سجون الاحتلال

أكد مركز مختص بشؤون الأسرى، اليوم الأحد، إلى أن الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية يعيشون ظروفا قاسية من جراء موجة الحر الشديدة.

وقال مركز فلسطين لدراسات الأسرى في بيان له، أن “الأسرى في سجون الاحتلال يعيشون هذه الأيام ظروفا صعبة وقاسية للغاية، في ظل موجة الحر الشديد التي تضرب المنطقة، حيث تحولت السجون إلى ما يشبه الأفران الحارة”.

وأضاف أن “الأسرى الأكثر معاناة من موجة الحر الذين يقبعون في سجون الجنوب وهي (النقب، وريمون، ونفحه، وايشل)، وتضم ما يقارب من نصف عدد الأسرى؛ حيث تقع في منطقة صحراء النقب، والتي ترتفع فيها درجات الحرارة والرطوبة إلى معدلات كبيرة”.

وذكر إلى أن “الغرف التي يقبع بها الأسرى، وخاصة في سجن نفحة، مغلقة من كافة الجهات ولا يدخلها الهواء مع عدم وجود وسائل تهوية كافية”.

كما وحذر المركز من “التداعيات السلبية على الأسرى في مثل هذا الظروف المناخية الصعبة؛ حيث يُخشى من إصابة بعضهم بضربات شمس أو حالات إغماء وضيق في التنفس؛ نتيجة درجة الحرارة المرتفعة والهواء الساخن”.

وبحسب المركز، وصلت درجات الحرارة في سجن النقب الصحراوي إلى ما يزيد عن 45 درجة مئوية‎.

وقدر عدد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال حتى 30 حزيران/ يونيو الماضي بنحو 4850 أسيرا، بينهم 41 أسيرة، و225 طفلا، و540 معتقلا إداريا، وفق مؤسسات مختصة بشؤون الأسرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى