دولي

“الأمم المتحدة” نتابع بقلق التوترات على الحدود بين أذربيجان وأرمينيا

أعربت الأمم المتحدة عن قلقها المتزايد من التوتر المتصاعد للأوضاع على الحدود بين أذربيجان وأرمينيا، داعية كلا الطرفين إلى إبداء ضبط النفس.

وقال فرحان حق، نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش،اليوم الأربعاء، خلال مؤتمر صحفي: نتابع بقلق متزايد التقارير حول توتر الأوضاع على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان، بما في ذلك الحادث الأخير، الذي وردت معلومات عنه اليوم .

وأوضح حق: على الرغم من أن الأمم المتحدة لا يمكنها التأكد من صحة هذه التقارير، إلا أننا ندعو كلا الطرفين إلى إبداء ضبط النفس والتخلي عن أي أعمال قد تؤدي إلى تصعيد وحل الخلافات العالقة عن طريق الحوار .

وقد شهدت الحدود الأرمينية الأذربيجانية، صباح اليوم ، اشتباكات مسلحة بين قوات الطرفين، واتهمت يريفان الطرف الآخر بقصف مواقع أرمينية في منطقة غيكاركونيك شرق أرمينيا، بينما قالت باكو أن الحادث بدأ قبل ذلك حينما هاجم العسكريون الأرمن عناصر الجيش الأذربيجاني في منطقة كيلباجار المجاورة.

فيما أعلنت أرمينيا عن مقتل 3 وإصابة 4 من عسكرييها، بينما قالت أذربيجان إن الحادث أدى إلى إصابة 2 من قواتها، وأفاد كلا الطرفين بالتوصل إلى اتفاق عن استئناف نظام وقف إطلاق النار بوساطة من قوات حفظ السلام الروسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى