دولي

“مجلس الأمن” يعقد جلسة مغلقة وطارئة بخصوص “كوريا الشمالية”

أوضحت مصادر دولية، أنّه من المزمع أن يعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعًا طارئًا ومشاورات مغلقة بشأن كوريا الشمالية، الخميس المقبل، بدعوةٍ من الولايات المتحدة.

وأكدت المصادر، أنّ الاجتماع المغلق الذي قد يعقد الخميس بدعوة من الولايات المتحدة لقي دعمًا من المملكة المتحدة وفرنسا وإيرلندا وألبانيا والمكسيك.

وكشفت كوريا الشمالية الثلاثاء الماضي، أنّ “صاروخين تكتيكيين موجهين أطلقا من الجزء الغربي من كوريا الشمالية، أصابا بدقة هدفًا في جزيرة ببحر كوريا الشرقية (بحر اليابان)”.

وتمنع الأمم المتحدة كوريا الشمالية من إجراء تجارب الأسلحة الباليستية والنووية، وفرضت عليها عقوبات صارمة.

وتعرقلت محادثات كوريا الشمالية مع الولايات المتحدة، التي تريد منها التخلي عن أسلحتها النووية، منذ تولى الرئيس الأمريكي جو بايدن السلطة، وفرضت إدارة بايدن عقوباتها الأولى على كوريا الشمالية الأسبوع الماضي، ردًا على بعض الاختبارات السابقة هذا الشهر.

وبسبب الحصار الخارجي المفروض عليها؛ تعاني كوريا الشمالية من نقص في الغذاء وتعثر في الاقتصاد، وكان زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون قد صرّح سابقًا: “في الفترة الأخيرة كانت البلاد تواجه صراعًا كبيرًا على الحياة والموت”، متعهدًا “بزيادة قوة بلاده العسكرية بما في ذلك تطوير صواريخ تفوق سرعة الصوت”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى