دولي

سوريا: مئات السوريين من الأكراد وحملة إقامات إقليم كردستان يغادرون عبر معبر الوليد الحدودي

أكدت مصادرٌ مطّلعة، بأن مئات السوريين من الأكراد من حملة إقامات إقليم كردستان وحاملي الجوازات والإقامات الأجنبية يغادرون شمال شرق سوريا من معبر مخصص فقط لدخول قوافل التحالف الدولي.

وأشارت المصادر، إنّ “المئات من السوريين جلهم من الأكراد، من حملة إقامات إقليم كردستان وحاملي الجوازات والإقامات الأجنبية، يغادرون شمال شرق سوريا -كانوا في زيارات للمنطقة- من معبر الوليد الحدودي المخصص فقط لدخول قوافل التحالف الدولي، بعد تسجيل بياناتهم في معبر سيمالكا فيش خابور، الرابط بين شمال شرق سوريا وإقليم كردستان العراق”.

وأفادت المصادر أنّ “حكومة إقليم كردستان سمحت بعبورهم ليوم واحد فقط بعد إغلاق المعبر منذ حوالي شهر لخلافات بين الأكراد في سوريا والعراق”.

يشار إلى أنّه تم فتح معبر الوليد في العام 2013، باتفاق بين إقليم كردستان العراق وإدارة شمال شرق سوريا، حيث يستخدم للتبادل التجاري وتنقلات السكان المحليين وخاصة المرضى، إضافة إلى الزيارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى