غانتس لسنا طرف في الإتفاق النووي بين واشنطن وإيران

غانتس لسنا طرف في الإتفاق النووي بين واشنطن وإيران

2022/05/04 الساعة 06:27 م
غانتس لسنا طرف في الإتفاق النووي بين واشنطن وإيران

أعلن وزير الجيش الإسرائيلي، بيني غانتس، أن حرية العبادة يجب ان تكون فوق الاعتبارات السياسية، مؤكدا أن "بلاده ستواصل الحفاظ على هذه الحرية مع أخذ الظروف الأمنية بعين الاعتبار".

وفي سياق آخر، رد غانتس حول استعداد إسرائيل لاحتمال توقيع اتفاق نووي جديد بين الولايات المتحدة وايران، قائلا إن "توقيع هذا الاتفاق يتأخر ويمكنه الا يحدث قط وهناك الكثير من الثغرات فيه يجب على الاطراف سدها".

وأردف أن "بلاده ليست ولن تكون طرفا فيه ولكننا نحاول التأثير على ما يحتويه لاعتبارات استراتيجية إقليمية، علما بان ايران نووية تشكل تحديا للعالم باسره وخطرا على إسرائيل"، حسب هيئة البث الرسمية "كان" العبرية.

وأضاف غانتس، أن إسرائيل تبذل جهودا كبيرة من اجل التفريق بين العناصر المتطرفة والمدنيين العزل وأنها ستواصل نهجها هذا في المستقبل"، مشيرة إلى أنه صرح "أنه من حق المواطنين المشاركة في مراسم تذكارية اسرائيلية فلسطينية بديلة ولكنه طلب الفصل بين الحادثين، وقد شارك أربعة نواب من الائتلاف الحكومي في هذه المراسم التي أقيمت بتل أبيب، يوم الثلاثاء